فكرية   سياسية   ثقافية   تصدر عن رابطة كاوا للثقافة الكردية


هزرى  راميارى  رۆشنبيرى  بنكـﻪى كاوﻩى رۆشنبيرى كوردى دﻩرى دﻩكات


Hizrî  Ramyarî  Çandî Kombenda KAWA bo çanda Kurdî derdexe

 

الـعدد 28
السنةالثالثة

4/2007

Çavdêrê Giştî: Selah Bedredîn          Desteka Nivîskaran: Ebdilxaliq Sersam   Besam Mistefa    Fûad Gemo    Zana Q.Dizeyî          Şîretkarên Nivîskaran: Dr.Rizwan Badînî     Dr.Mihemmed Reşîd       Dr.Ismaîl Hessaf        Dr.Ebdulla Agirîn        Dr.Mehmûd Erebo          Derhênanî Hunerî: Heydar Xelîl     Tîpçen: Zozan Enwer

           ﭼﺎوديـَـري ﮔـشتي: سـﻪلاح بـﻪدرﻩدين        دﻩستةي نوسـﻪران: عبد الخالق سرسام     بةسام مستةفا            فؤاد ﮔﻤـو       زانا قاسمs دزةيي          شيرﻩتكاري نوسـﻪران: د. رةزوان باديني        د. محةمةد رةشيد      د. ئيسماعيل  حةساف       د.عةبدولَلاَ ئاطرين     د.مةحمود   عةرةبو        دﻩرهيـَـنانى هونـﻪري: هايدار خةليل      تيبـﭼن: زوزان ئـﻪنور         المشرف العام: صلاح بدر الدين         هيئة التحرير: عبد الخالق سرسام     بسام مصطفى            فؤاد ﮔﻤـو       زانا قاسم دزةيي            مستشارو التحرير: د. رضوان باديني        د. محمد رشيد      د. اسماعيل  حصاف       د.عبدالله آكَرين     د.محمود   العربو        الإخراج الفني: هايدارخليل        تنضيد: زوزان أنور

 

 المقالات باللغة:

    العربية

    كوردى

    Kurdî

 أرشيف المجلة

 خطوط / Tîp

 Ali_k-Kurdish

 ملاحظات/Hajêhebun

 الاتصال / contact

hewlerkawa@hotmail.com

    ت / 2242843

    ت / 2240441

 الاشتراك/ Abune

 

مقالات العدد ثمانية  والعشرين

 شارك...تعرف
 

  الافتتاحية

 "واذا حكمتم فاعدلوا بالتوازن بين الانتماءين"
 

 صلاح بدرالدين

   الفيدراليات العراقية وجدل الهويات

 د.عبد الحسين شعبان

 البلاغ الختامي عن اعمال الحلقة الدراسية حول قضايا الحركة القومية الكرديةمسألة الأقليات في أرض الإسلام: العلمانية ضمانة المواطنة الكاملة

 العفيف الأخضر

مستقبل الديمقراطية في فلسطين راهناً ودور قوى اليسار

غازي الصوراني

اضطهاد الاقباط منذ دخول الاسلام

 شنودة هلال

أنا أتكلم لغتك فلماذا لا تتكلم لغتي ؟

د.حميد الهاشمي

إنتفاضة 12 آذار في غرب كوردستان

كاوا آزيري

الافتتاحية

 شارك...تعرف


كالعادة ومثل كل الحالات السابقة عندما تقترب مهلة مسرحية الانتخابات الصورية في سورية تتعالى الأصوات وتتزاحم سباقات المواقف بين المجموعات الكردية الحزبية, فالموالون ينتظرون مكرمة من الرئيس كما كان يحصل في عهد الأسد الأب عندما يتم تعيين بضعة شخوص من الملتزمين بتنفيذ التعليمات بحذافيرها حتى في طريقة الجلوس والتعامل مع الزملاء الآخرين وحفظ المدائح والألقاب الرئاسية عن ظهر قلب ومشكلة هؤلاء الموالين التقليديين أن الحظ لم يحالفهم لأسباب شتى ومنها ظهور موالين جدد يحملون في سرهم حسرة التوظيف في برلمان النظام منذ أعوام قد ينافسونهم في تقديم الخدمات وأولها الادعاء بلجم الشارع الكردي وتهدئته وابعاد نفوذ المتطرفين! عليه.تأثيرات مخططات أجهزة السلطة واضحة في هذه الأيام على ساحتنا الكردية وبالذات على مجموعاتنا الحزبية تراهم كالزئبق يشاركون في الليل وينسحبون في النهار دون أي اهتمام يذكرمن جماهير الكرد ووطنييهم وهذا دليل آخر على أن الانتخابات المزمع اجراؤها أواخر الشهر الجاري لاتهم المواطنين الكرد كما هو الحال مع المواطنين السوريين عموما –اسأل مجربا ولا تسأل حكيما-.
نغمة جديدة نسمعها هذه الأيام من بعض العاجزين عن فهم جوانب القضية الكردية وجوهرها والفاشلين طوال تاريخ حياتهم السياسية والراغبين في أن يسمع بهم الآخرون وهي تصب بشكل غير مباشر في مجرى مصالح السلطة تصدر من العزف على وتر فصل الحركة السياسية الكردية عن حركة المعارضة الديموقراطية السورية تحت حجج وذرائع غير واقعية وخاطئة ومنها الزعم بانه يمكن حل المسألة الكردية بدون تحقيق نظام ديموقراطي وعقد صفقة مع النظام من وراء ظهر المعارضة السورية التي من المستحيل ان تستلم السلطة حسب ادعائهم.
من الغريب أن يقفز البعض على الحقائق:فكيف يمكن المشاركة في ولائم نظام لايعترف بوجود الكرد شعبا وقضية.كيف يمكن المشاركة في انتخابات تحت ظل قانون الطوارىء والأحكام العرفية وتحت حكم سلطة الحزب القائد الذي يقود الدولة والمجتمع ولا وجود لقانون انتخاب ديموقراطي عصري وكذلك لقانون تنظيم العمل الحزبي والاعلامي؟ وماهو تأثير المشاركة الكردية في جو الانقسامات الحزبية– وصل العدد الى 24 مجموعة –والشرخ الكبير في مجمل الحركة القومية الكردية والاختراق الأمني الواضح في جسدها؟

 

 .

أعلى الصفحة