فكرية   سياسية   ثقافية   تصدر عن رابطة كاوا للثقافة الكردية


هزرى  راميارى  رۆشنبيرى  بنكـﻪى كاوﻩى رۆشنبيرى كوردى دﻩرى دﻩكات


Hizrî  Ramyarî  Çandî Kombenda KAWA bo çanda Kurdî derdexe

          المشرف العام: صلاح بدر الدين               هيئة التحرير: فدان ادم     عبد الخالق سرسام     بسام مصطفى               مستشارو التحرير: فردة جميل باشا     د. هفال ميرو      جعفر حسن     فؤاد ﮔﻤـو        د. رضوان علي        د. محمد رشيد        د. محمود العربو         دلاوه ر ميقري       الإخراج الفني: عصام حجي طاهر            تنضيد: زوزان أنور                                                     ﭼﺎوديـ̌ـرى ﮔـشتى: سـﻪلاح بـﻪدرﻩدين          دﻩستى نوسـﻪران: ﭬـﻪدان ئادﻩم          عـﻪبدولخالق سـﻪرسام           بسام مصطفى           شيرﻩتكارى نوسـﻪران: فـﻪرده جـﻪميل ﭘـاشا     د. هفال ميرو         جـﻪعفر حسن         فوئاد ﮔﻪمو         د. رضوان عـﻪلى         د. محمد رشيد        دلاوه ر ميقرى           تيبـﭼن: زوزان ئـﻪنور         دﻩرهيـ̌ـنانا هونـﻪرى: عيسام حـﻪجى تاهر                                                              Çavdêrê Giştî: Selah Bedredîn          Desteka Nivîskara:Vedan Adem                Ebdilxaliq Sersam         Besam Mistafa        Şîretkarên Nivîskara: Ferde Cemîl Paşa     Dr. Haval Miro     Jefar Hesen       Foad Gemo         Dr. Razwan Ali       Dr. Mihammed Raşid       Dr. Mehmod Alerebo      Dilawer Miqiri        Derhênana Hunarî: Îsam Hecî Taher                                      

الـعدد

 19

السنة الثانية

 8/2006

 
مقالات العدد التاسع عشر
 المقالات باللغة:
    العربية
    كوردى
    Kurdî
 أرشيف المجلة
 خطوط / Tîp
 Ali_K_Traditional
 ملاحظات/Hajêhebun
 الاتصال / contact
binkeykawa@hevgirtin.net
    ت / 2242843
    ت / 2240441
 الاشتراك/ Abune

هل المنطقة على شفير الحرب ؟   الأفتتاحية
مستقبل المفاوضات السورية مع الاكراد   برهان غليون
حوار شامل مع المفكر والسياسي الكردي صلاح بدرالدين  

أجرى الحوار :

فدان آدم  و بسام مصطفى

مستقبل القضية الكردية في العراق   د.عبد الحسين شعبان
ما بعد المحافظية الجديدة   فرانسيس فوكويام

بيان جبهة الخلاص الوطني في سورية

   

القضية الكردية في العراق حدود أم وجود !

   

هل المنطقة على شفير الحرب ؟

 

هيئة التحرير

العدوان الاسرائيلي على لبنان يدخل – خلال كتابة هذه السطور – اسبوعه الثالث بعد العمل الانفرادي المغامر – لحزب الله – في خطف جنديين اسرائيليين هذا الحزب الذي لايحسب أي حساب للسلطة الشرعية ومؤسسات الدولة بل يتحرك عسكريا وسياسيا حسب أوامر أولياء النعمة – التحالف السوري – الايراني – وهو قد أقدم على هذا العمل ليس بدوافع وطنية لبنانية وقد دفع الشعب اللبناني حتى الآن مقابل الجنديين أكثر من 700 ضحية وآلاف الجرحى والمشوهين ومئات الآلاف من النازحين ومليارات الدولارات كخسائر مادية ومازالت النتائج رهن كل الاحتمالات بما فيها الكارثية .

يبدو من سياق الأحداث والتطورات ومن طبيعة الرد الاسرائيلي وحجم القوة التي تتعامل مع – حزب الله -  أن خيار الحرب مع سورية وارد خاصة وأن الموقف العربي والدولي يسير باتجاه عزل النظام السوري واستبعاده من جميع المشاورات والمداولات المتعلقة با الازمة اللبنانية حيث خسر النظام السوري أقرب حلفائها العرب – السعودية ومصر – بعد أن فقد مصداقيته خصوصا بعد تورطه في جريمة اغتيال الحريري وأبعد من ذلك يتعرض التحالف السوري – الايراني وملحقاته من أطراف – الطائفية السياسية – في لبنان وفلسطين والى حد ما في العراق الى أوسع ادانة اقليمية وعالمية ولم ينقص هذا التحالف المعروف بالارهاب الا اطلالة – الظواهري – ليعلن وقوف القاعدة الى جانبه والا ستعداد للمشاركة في القتال الى جانبه وحسب التقديرات فان اعلان نائب – بن لادن – لم يأت من فراغ بل يؤكد مرة أخرى على التحالف الميداني القائم بين القوى القومية الشوفينية المستبدة وقوى – الاسلام السياسي – منذ أمد بعيد .

بالنسبة للعالم الحر وقوى الديموقراطية والتغيير والسلام في المنطقة فان الحرب قائمة ومستمرة على الارهاب وهي ليست بجديد أما نظامي سورية وايران الذين ما يزالان ينفيان عنهما تهمة الارهاب رغم كل الدلائل والشواهد فانهما في وضع لايحسد عليه بعد الورطة اللبنانية وقبل ذلك الورطة الفلسطينية بدفع – خالد مشعل – لتنفيذ عملية خطف الجندي الاسرائيلي في غزة بأموال ايران ودعم سورية كما حصل لاحقا مع – حسن نصرالله -  فهل ستبقى الامور كما كانت عليه قبل منتصف – تموز - ؟ وهل سيستمر المجتمع الدولي في مسايرة النظامين حول ملفي الحريري واليورانيوم ؟ ثم ماذا عن موقف العالم المتجاهل حتى الآن من المعارضة الوطنية السورية ؟  

أعلى الصفحة